الرئيسية » اخبار عالمية » مقتل 235 شهيداً و109 مصاباً في حادث العريش الإرهابي .. والجيش يبدأ الثأر

مقتل 235 شهيداً و109 مصاباً في حادث العريش الإرهابي .. والجيش يبدأ الثأر

أعلن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، في بيان رسمي على إن المصرييين صامدون في مواجهة الإرهاب العالمي قائلًا: “نحن صامدون وسنتصدى وسنستمر، وهذا العمل لن يزيدنا إلا إصرارا”.
ووجه السيسي، في كلمة له عقب حادث التفجير الإرهابي بمسجد الروضة في العريش بشمال سيناء، حديثه إلى المصريين قائلا: “لازم تكونوا متأكدين إن المعركة اللي بتخوضوها هي الأنبل في مواجهة القتلة ومروعي الآمنين وهنشوف ربنا هيساعد مين، ولا يمكن ربنا يخذل أهل الخير ويساعد أهل الشر والخراب والتدمير”.
واختتم حديثه: “عزائي لأسر الشهداء وتمنياتي بالشفاء للمصابين، سنواجه الإرهاب بكل القوة والعزم الذي لا يلين، تحيا مصر”.
وأعلن مكتب المستشار نبيل صادق النائب العام، ارتفاع حصيلة ضحايا “تفجير العريش” الإرهابي، إلى 235 شهيدا و109 مصابين، إثر استهداف مسجد الروضة في بئر العبد غرب العريش، وكلّف فريقا من أعضاء النيابة العامة، بالانتقال إلى المستشفيات التي تضم مصابين، لسماع شهادتهم عن الحادث.
ودان الأزهر الشريف “بأقسى العبارات” الهجوم الدامي، وشدد شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب “على أن سفك الدماء المعصومة وانتهاك حرمة بيوت الله وترويع المصلين والآمنين يعد من الإفساد في الأرض، وهو ما يستوجب الضرب بكل شدة وحسم على أيدي هذه العصابات الإرهابية ومصادر تمويلها وتسليحها”.
ولفت الطيب إلى أنه “بعد استهداف الكنائس جاء الدور على المساجد، وكأن الإرهاب يريد أن يوحد المصريين في الموت والخراب، لكنه سيندحر وستنتصر وحدة المصريين وقوتهم بالتكاتف والعزيمة”.
حيث أكد اليوم شيخ الأزهر “دعمه ودعم الأزهر الشريف وجموع الشعب المصري لمؤسسات الدولة المصرية، وعلى رأسها القوات المسلحة وقوات الشرطة، في جهودها للقضاء على تلك العصابات الإرهابية الخبيثة وتطهير تراب الوطن منها”، حسب البيان.
كما أعلنت قوات الجيش المصري في بيان رسمي عن فرض حالة الطوارئ القصوى في سيناء، فيما أعلنت الداخلية حالة الطوارئ في العاصمة القاهرة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: