الرئيسية » اخبار عربية » قوات حفتر تنفي استهداف مركزا لإيواء المهاجرين

قوات حفتر تنفي استهداف مركزا لإيواء المهاجرين

نفت القوات الموالية للمشير خليفة حفتر، اليوم الأربعاء مسؤوليتها عن استهداف مركزا لإيواء المهاجرين في تاجوراء 15 كلم شرق العاصمة طرابلس حيث قتل أكثر من 40 مهاجرا وأصيب 70 آخرون بجروح مساء أمس الثلاثاء.

وقال اللواء أحمد المسماري المتحدث باسم قوات حفتر في مؤتمر صحفي من بنغازي «القوات المسلحة تنفي مسؤوليتها عن استهداف مركز المهاجرين بتاجوراء»، متهما خصومه في طرابلس بـ «تدبير مؤامرة» في محاولة «إلصاق التهمة بالقوات المسلحة».

وقال المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، إن غوتيريس يشعر بالغضب من الضربة الجوية التي أصابت مركزا لاحتجاز المهاجرين في ليبيا وأدت إلى مقتل عشرات المهاجرين واللاجئين، ودعا إلى تحقيق مستقل في الضربة.

وأضاف المتحدث ستيفان دوجاريك أن غوتيريس أشار أيضا إلى أن الإحداثيات الدقيقة لمركز المهاجرين قدمت للأطراف المتحاربة.

وقال ديبلوماسيون إن من المقرر أيضا أن يعقد مجلس الأمن الدولي جلسة مغلقة بشأن ليبيا في وقت لاحق، اليوم الأربعاء.

ويعقد مجلس الأمن الدولي جلسة طارئة، اليوم الأربعاء، مخصصة للأزمة الليبية، بعد مقتل 44 مهاجراً في الغارة الجوية التي استهدفت مركزاً لاحتجازهم قرب طرابلس فجر اليوم، حسب ما عُلم من مصادر ديبلوماسية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: