امن ومحاكم

ضبطها مع رجلين فقتلها !

كُشف، أمس، في لبنان عن جريمة ارتكبها سوريّ في لبنان قَتَلَ زوجتَه طعْناً وخنْقاً بعدما ضبَطها بالجرم المشهود تخونه مع رجليْن عادا وساعداه على دفْنها في حفرة خوفاً من أن يلقيا المصير نفسه.
وذكر بيان صدرعن المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي اللبنانية أنه «بتاريخ 23 الجاري، عُثر على جثة السورية مدفونة في سهل بلدة بوداي (البقاع) بعد تعرُّضها للطعن والخنق، وبنتيجة المتابعة والاستقصاءات المكثفة، تمكّنت شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي، من توقيف سوريين، أحدهما زوج الضحية، وبالتحقيق معهما، اعترف الأول بإقدامه على طعن زوجته وخنقها بعدما ضبطها في منزل الثاني تمارس الفاحشة، ومع شخص ثالث، سوري أيضاً، وتبيّن أنه خوفًا من ان يقتلهما ايضاً، ساعداه على حفر حفرة ووضْع الجثة فيها وطمْرها».

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: