محليات

الوزير فهد العفاسي : معهد الدراسات القضائية يحقق شهادة معايير الجودة ” الأيزو “

صرح المستشار د.فهد محمد العفاسي وزير العدل ووزير الدولة لشؤون مجلس الأمة : أنه استكمالاً لمسيرة الإنجازات لوزارة العدل فقد استطاعنا بفضل من الله ثم بجهود القائمين على معهد الكويت للدراسات القضائية والقانونية أن ينال المعهد الشهادة العالمية لنظام إدارة الجودة ” الأيزو 9001 ” وذلك تتويجاً لتطبيقه معايير إدارة الجودة الشاملة في مجال الإدارة والتدريب. ويأتي هذا الإنجاز مواكباً لتوجهات وتطلعات البرنامج الحكومي لدولة الكويت ” رؤية الكويت 2035 ” التي تهدف إلى تنمية رأس المال البشري والارتقاء بالمواطن الكويتي عبر توفير وتحسين جودة وكفاءة الخدمات العامة لكافه فئات المجتمع، ومواصلة العمل لتطوير جميع القطاعات التي تخدم المواطن بما يضمن له الرفاهية ويمكنه من المساهمة الفعالة في العملية التنموية.
وأضاف العفاسي بأن حصول المعهد على هذه الشهادة جاء بعد اجتيازه لمرحلة التدقيق الداخلي والخارجي وتوثيق الإجراءات بنجاح وتنظيم العديد من ورش العمل قصد تأهيل موظفيه وإدارييه على المعايير المعتمدة في إدارة الجودة، وهو ما مكنه من اعتماد تطبيق نظام إدارة الجودة العالمي، وبالتالي حصوله على الشهادة بالمواصفات العالمية والتي تعد بدورها معياراً عالمياً لتقييم مستوى إدارة الجودة والخدمات التدريبية المقدمة للمستفيدين، مما يساهم في عملية التميز والتطوير التي ينتهجها المعهد للرقي بمستوى جودة الخدمات التدريبية، وذلك في ظل خطوات واثقة نحو الارتقاء بالخدمات المقدمة.
وثمن العفاسي الجهود الحثيثة لمجلس إدارة المعهد ومديره ونوابه وموظفيه من اعتماد رؤية استراتيجية متقدمة وأهداف محددة وطموحة، ونهج العديد من المداخل الإدارية التي يتطلبها التطوير التنظيمي والمفاضلة بين العديد من الأطروحات المحققة للأهداف التدريبية على ضوء احترام الاعتبارات التنظيمية والفنية الي تميز بيئة عمل المعهد الداخلية والخارجية.
وبين العفاسي أن حصول المعهد على هذه الشهادة العالمية كأول جهة في وزارة العدل يمثل ميزة بالإضافة إلى كونها مفخرة. تعبر عن تطبيق المعهد لمعايير ومتطلبات الجودة الشاملة وأن نظم الجودة فيه خاضعة للتحسين والتطوير بصفة مستمرة، خاصة وأنه لا يمكن للمؤسسة المحافظة على الشهادة وعلى كفاءة منظومتها الإدرية والتدريبية ما لم تستمر في تطويرها، وبالتالي فإن التطوير المستمر يمثل الميزة الأساسية الثابتة المترتبة على الحصول على شهادة ” الأيزو “.
كما أن نظام إدارة الجودة يحفز ويشجع على مبدأ المشاركة وإلى تعزيز موقع الموارد البشرية وتشجيعها على الأداء الفعال من خلال تدريب الأفراد على فلسفة إدارة الجودة والاستفادة من ملاحظات ومشاركة الجميع في إيجاد الحلول المناسبة من خلال تشجيع نظم الاقتراحات.

وفي الختام شكر العفاسي جميع القائمين من إدارة المعهد والجهاز الإداري على الجهود التي بذلوها ودورهم البارز في الإرتقاء بالعمل و حصولهم على شهادة الأيزو، وحثهم على مزيدا من الإنجاز والتطور في تحسين الأداء لتمكين المعهد من تحقيق أهدافه التي أنشأ من أجلها .

اظهر المزيد

محرر العبدلي نيوز

العبدلي نيوز | صحيفة كويتية الكترونية شاملة مستقلة مرخصة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: