الرئيسية » مجلس الأمة » العدساني: أي ملف يختص بتضخم أرصدة نواب حاليين أو سابقين «يركن» سيتم توجيه الاستجوابات للوزراء أو رئيس الوزراء

العدساني: أي ملف يختص بتضخم أرصدة نواب حاليين أو سابقين «يركن» سيتم توجيه الاستجوابات للوزراء أو رئيس الوزراء

حذر النائب رياض العدساني من أن أي  ملف يختص بتضخم أرصدة نواب حاليين أو سابقين «يركن» سيتم توجيه الاستجوابات للوزراء أو رئيس الوزراء.

أكد  أن وزيري المالية والداخلية هما المسؤولان عن ملف تضخم أرصدة نواب حاليين وسابقين، مبينا أن «المهلة الأخيرة لكشف الحقائق لتضخم أرصدة نواب حاليين وسابقين وتجار انتهت بالنسبة لي وسأذكر تفاصيلها».

وفي مؤتمر صحافي، قال العدساني لا يوجد نقص تشريعي بخصوص ملف تضخم الأرصدة، وإذا لم تحول «الملفات» الى النيابة العامة سيتم استجواب الوزراء أو رئيس الوزراءالذي لا يمكن أن يكون مع «وقف التنفيذ»، متسائلا عن دوره أمام كل هذه التجاوزات.

وأضاف «هناك اجراءات تمت لنواب حاليين وسابقين وتجار، وتم تحويل نائبين حاليين الى النيابة العامة ونائب سابق».

واشار العدساني إلى أن النائب عبدالله التميمي «رفع قضية علي لأنني قلت أنه اخذ اموال من رئيس الوزراء، ومحمد طنا قال انه قدمت له اموال لتقديم استقالته حسب قوله، وفيصل الكندري قدم بلاغا على نفسه».

وبين أن تجارا ونائبا سابقا يتعاملون مع بعض وهناك تداولات وشيكات ونقدي 11 مليون لنائب وليس لديه عقارات من مطلع 2016 الى اول اكتوبر 2017، ونائب في مجلس 2013 تبين تحويله 600 الف دينار ولم يتبين اسباب ومبررات العمليات على حسابه.

وبين أن هناك تجاوزات وتعد على المال العام من ضمنها استثمار صندوق الموانئ وهو تحت اشراف وزير الخدمات.

وأوضح أن مدير التأمينات الحالي هو من أعد تقرير تقصي الحقائق حول صندوق الموانئ وتضمن خطأ وأعطيت الوزير المختص توضيحا لهذا الخطأ وطلبت تصويبه.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: