الرئيسية » محليات » أجنحة معرض “الفهد.. روح وقيادة” وفعالياته تجذب عددا كبيرا من الزوار

أجنحة معرض “الفهد.. روح وقيادة” وفعالياته تجذب عددا كبيرا من الزوار

شهد معرض وفعاليات “الفهد.. روح القيادة” في يومه الثاني توافد أعداد كبيرة على مركز الشيخ جابر الأحمد الثقافي بالكويت، متوزعين بين عددا من الأجنحة التي توثق رحلة الملك فهد بن عبدالعزيز -رحمه الله- وإنجازاته المحلية والخليجية والعربية والدولية.
وأطلع الزوار خلال جولتهم على المعرض الذي صمم بتقنية تفاعلية حديثة، على مقتنيات الملك فهد بن عبدالعزيز -رحمه الله- الشخصية وأكثر من ١٠٠٠ صورة بعضها يعرض للمرة الأولى، كما أطلعوا على عددا من الأوسمة والأوشحة التي تقلدها ووثائق رسمية ومخطوطات.
وتوزع الزوار أيضا بين الفعاليات المصاحبة للمعرض والتي تتضمن ندوات تاريخية وثقافية وأمسيات شعرية، والهادفة إلى توثيق حياة الملك فهد بن عبدالعزيز -رحمه الله- من خلال استضافة عدد من الشخصيات والمسؤولين والمثقفين من المملكة العربية السعودية ودولة الكويت.
وخصص المعرض لزواره جناحا خاصا للأطفال يشرف عليه اختصاصيات في رياض الأطفال يحتوي على الألعاب التعليمية والتربوية، بهدف أن يقضي الأطفال فيه وقتهم أثناء تجوال الوالدين في المعرض.
وأجمع الزوار على أن المعرض أضاء أبرز معالم القيادة التي تجسدت في الملك فهد بن عبدالعزيز -رحمه الله- بطريقة جاذبة ومشوقة، إذ قال عبدالله السليمان أن المعرض جسد عمق العلاقات الأخوية بين المملكة العربية السعودية ودولة الكويت بأسلوب فريد في جناح أخوة راسخة، كما أتاح للزوار الاطلاع على صور تعرض للمرة الأولى عن ملوك السعودية وأمراء الكويت.
ووافق فهد الشمري سابقه بالقول أن المعرض جذب جميع الفئات العمرية لمشاهدة مراحل حياة الملك فهد بن عبدالعزيز -رحمه الله- وإنجازاته ومقتنياته الشخصية بأسلوب احترافي يجمع بين التشويق والمتعة.
الجدير بالذكر أن معرض “الفهد.. روح وقيادة” يحاول أن يضيء أبرز معالم القيادة التي تجسدت في الملك فهد بن عبدالعزيز– رحمه الله – وامتدادها التاريخي من الدولة السعودية الأولى والثانية والمملكة العربية السعودية تحت قيادة مؤسسها الملك عبدالعزيز – رحمه الله –، وحضور الفهد في المشهد السياسي أكثر من 50 عاماً مشاركاً في بناء دولته داخلياً، ومعززا ً لعلاقاتها الدولية شرقاً وغرباً، منطلقاً من عقيدته الإسلامية وإدراكه لمكانة بلاده في العالمين العربي والإسلامي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: