اخبار عالمية

إقامة مسجد «ليبرالي ومختلط» في باريس

أعلنت صحيفة لوموند الفرنسية في بيان رسمي عن وجود مساع من أجل إقامة مسجد «ليبرالي ومختلط» في باريس، يجمع بين جدرانه المسلمين والمسلمات الذين لا يشعرون بأن مساجد فرنسا الحالية تمثلهم!

حيث أكدت الصحيفة في بيان رسمي على إن المسجد الذي أطلق عليه، امس، اسم «مسجد فاطمة»، سوف يرى النور فور ما تتمكن الجمعية الثقافية (قانون 1905) التي ستديره من جمع التمويل الكافي.
كما يقود هذا المشروع مسلمان فرنسيان، هما الدكتورة في علوم الاسلام كهينة بهلول مؤسسة جمعية «حدثني عن الإسلام»، وفاخر كورشان مؤسس جمعية نهضة الاسلام المعتزلي.
وقد أكد اليوم صاحبا المشروع في بيان رسمي على إنهما يسعيان الى بناء مسجد يستقطب المسلمين غير الراضين عن اداء بقية المساجد في باريس، وسوف تستقبل قاعة الصلاة فيه النساء المحجبات وغير المحجبات إلى اليسار، وذلك إلى جانب الرجال في جهة اليمين، فيما سوف يؤم المصلين بالتناوب رجل وامرأة، في سابقة هي الأولى في فرنسا.
الجدير بالذكر على أن «قانون 1905» في فرنسا ينص على فصل المؤسسات الدينية عن الدولة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: